اتصل بنا!
جي إس إم: 0530 549 62 98 بريد: info@esracelik.com

الحالات التي تتطلب العلاج الإشعاعي

في الآونة الأخيرة ، تم توسيع مؤشرات العلاج الإشعاعي بعد العمليات الجراحية وتجري معالجة المزيد من النساء بهذه الطريقة.

بيد أن العلاج الإشعاعي له تأثير كبير على الأنسجة، وأهمها هو التليف (تكون الندبات ) في الجلد،  قد يمنع التكوّن الندبي والتليف الشديد الناتج عن العلاج الإشعاعي  فرصة التوسع الكافي بالموسعات  وقد يزيد من حدوث انقباض الكبسولة (بتشكيلة ندبة تليف  حول الثدي  الاصطناعي

قد يتسبب العلاج الإشعاعي الضرر للأنسجة الذاتية (مثل سديل البطن TRAM أو سديل الإلية) بتدهور وتقلص الأثداء المعاد تكوينها وترميمها، لكن ما يطال هذا النسيج أخف من ذلك الذي يلاحظ في حالة موسعات الأنسجة  والأثداء التعويضية الاصطناعية، لذلك فإذا كنت ستحصلين على علاج إشعاعي بعد الجراحة، فيجب أن تفكر بعناية في قرار عملية إعادة بناء الثدي الذي يجب القيام به على الفور، ويجب أن يوضع في الاعتبار أن هذا سوف يؤثر سلبًا في النهاية على النتيجة التجميلية